السويد: تمديد مراقبة الحدود بغية السيطرة على تدفق اللاجئين

0

أعلنت الحكومة السويدية أمس الأربعاء تمديد قرار مراقبة الحدود وتدقيق هويات المسافرين القادمين إلى السويد عبر كل المنافذ الجوية والبحرية والبرية لمدة ثلاثة أشهر إضافية، بغية السيطرة على تدفق اللاجئين إلى البلاد.

واتخذ القرار خلال اجتماع مجلس الوزراء الاستثنائي وفقا لما أعلنته «آنا يوهانسون» خلال مؤتمر صحفي نقلته وسائل الإعلام المحلية. وسوف يسري حتى شهر فبراير من العام القادم.

وسبق أن وجهت انتقادات عديدة لهذا القرار من السياسيين والجمهور ومنظمات حقوق الإنسان، لأن القرار يؤثر على 16 ألف موظف يعملون يوميا بين السويد والدنمارك، حسب يورو برس عربية.

ووفقا لتقرير صادر عن معهد اوريسوند فإن ثمانية من أصل عشرة ركاب في السكك الحديد بين السويد والدنمارك ، بدؤوا يبحثون عن عمل جديد في وطنهم، أو الانتقال إلى البلد الذي يعملون فيه، نتيجة التأخير والإرهاق الذي يصيبهم عند التنقل بين السويد والدنمارك، بعد قرار تدقيق هويات المسافرين.

تجدر الإشارة أن السويد كانت قد أعلنت مؤخرا عن انخفاض ملحوظ في أعداد اللاجئين القادمين إلى البلاد، نتيجة مراقبة حدودها التي بدأت منذ مطلع العام الحالي، ما دفع مصلحة الهجرة السويدية إلى تخفيض توقعاتها حول الأعداد المتوقعة لطالبي اللجوء حتى نهاية العام الحالي وكذلك بالنسبة للعام القادم.

اترك ردًا