ست إشاعات يتداولها الأتراك حول السوريين

0

في الوقت الذي تفاقم فيه التصعيد ضد اللاجئين السوريين في تركيا في حملة قيل إنها منظمّة كورقة في السياسة الداخلية، رصدت صحيفة “صباح” التركية مجموعة من الإشاعات المتداولة بين الأتراك، تساعد على تأجيج الموقف المعادي من السوريين، بحجة أنهم يحصلون على حقوق أعلى من المواطنين.

عنب بلدي لخصت هذه الادعاءات، وترجمتها عن الصحيفة:

كرت أبيض وحسم 50%

أولها قصة “خيالية” نشرها أحد المواطنين الأتراك، غير معروف الهوية، عبر مجموعات “واتساب”، وادعى أنه عاشها، وبدأ الأتراك تداولها، ويقال فيها إن السوريين يمتلكون ما يسمى بـ “الكرت الأبيض”، والذي يحصلون بموجبه على حسم بنسبة 50% لدى التسوق.

وقال الشخص المجهول الذي نشر القصة “يا إلهي! كان يوم السبت، كنت في متجر (إيكيا) واقفًا عند المحاسبة، ويوجد أمامي بالصف عائلة تركية وأمامها أخرى سورية (…) اشترت هذه العائلة (السورية) أشياء بقيمة 758 ليرة تركية، فأخرج الرجل من جيبه كرت أبيض، ليحسم له الموظف الحساب إلى النصف، ويصبح 379 ليرة”.

وذهب إلى أبعد من ذلك بالقول إن الشخص السوري كان يحمل جنسية تركية أيضًا، أخرجها من محفظته، مشيرًا إلى أن كل الموجودين هناك وقتها ذهلوا لما شاهدوا وبدأوا يندبون حظهم.

إلا أن المسؤول الإعلامي لشركة “إيكيا” في إسطنبول نفى الادعاء لموقع “التأكيد” الحكومي، مؤكدًا عدم وجود ما يسمى بـ “الكرت الأبيض”، أو أن الشركة تقبل باستخدام كرت كهذا بالأساس.

وأكد المسؤول أن الشركة تحقق بالأمر لتعرف مصدر المعلومة إن وجدت، ومن هو الشخص وراء ذلك.

وفي حديث للموقع، مع إدارة منظمة الآفات والكوارث الطبيعية (آفاد)، أكدت أنها تمنح العائلات السورية داخل المخيمات كرت الهلال الأحمر، الذي يعبأ شهريًا بمبلغ 100 ليرة تركية فقط، ويستخدم حصرًا للمواد الغذائية والاستهلاك الأساسية.

اترك ردًا