ستون ألف لاجئ سوري لم يعودوا إلى تركيا… مالسبب؟

0

خل ما يقارب 68 ألف لاجئ سوري من تركيا إلى الأراضي السورية، لقضاء زيارة العيد من معبر باب السلامة الحدودي.

وبحسب بیان صادر عن إدارة الھجرة التابعة لمعبر «أونجي بنار» المقابل لباب السلامة، فقد عاد من أصل 68 ألفا و328 لاجئاً سوریاً، 8 آلاف فقط، فیما بقي 60 ألفا في بلادهم.

ورجّحت عدة صحف تركية أن الأسباب التي دفعت السوريين بالبقاء ببلادهم، تعود للهدوء النسبي الذي تشهده منطقة درع الفرات، عقب طرد تنظيم الدولة.

وذكرت مواقع إعلامية تركية، أن الحكومة التركية تقدم دعماً لوجستياً كبيراً للمنطقة، وذلك من خلال إعادة ترميم المستشفيات والمدارس، ومن خلال سد احتیاجات المدن من الأطباء والمعلمین.

جدير بالذكر أن السلطات التركية فتحت معبري باب الهوى الؤدي لمدينة إدلب، وباب السلامة، وسمحت للسورين بقضاء إجازة العيد في سوريا.

اترك ردًا