منظمة الصحة العالمية: أكثر من ٢٥٠ ألف محاصَر في حلب بلا غذاء ودواء

0

قالت منظمة الصحة العالمية يوم الأحد، إن ما يزيد على ٢٥٠ ألف مدني في أحياء حلب الشرقية التي تحاصرها قوات النظام، يواجهون نقصاً حاداً في إمدادات الغذاء والدواء والماء والوقود.

وأضافت المنظمة في بيان لها، أن جميع المستشفيات العشر في حلب الشرقية حاليا إما قد أغلقت أبوابها، أو لا تكاد تعمل، ما يحرم آلاف الأفراد من الحصول على الرعاية المنقذة للحياة والعمليات الجراحية الكبرى، والعلاج من حالات صحية أخرى خطيرة.

وبحسب البيان فإن ما يقدّر نحو ٣١ ألف و٥٠٠ شخص كان مصيرهم النزوح إلى داخل البلاد، بسبب تدهور الوضع الإنساني فى حلب، أما في الشطر الغربي من المدينة فيواجه المواطنون موجات عنف متصاعدة.

وكشفت المنظمة أنها تملك وشركاؤها في مجال الصحة ما يكفي من الإمدادات في حلب الغربية لمساعدة ما يصل إلى ٨٠ ألف شخص من خلال مراكز الرعاية الصحية الأولية، والطواقم الجوالة والتدخلات المنقذة للحياة في المستشفيات التي تتلقى دعم المنظمة.

ومن خلال مركزها الكائن جنوب تركيا، تقوم المنظمة وشركاؤها برصد نزوح السكان من حلب الشرقية إلى المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في الشطر الغربي لريف حلب أو محافظة إدلب. حسب الأناضول.

اترك ردًا